الرياضة المغربية في 2019.. نجاحات وإخفاقات

الخميس 26 دجنبر 2019 - 19:11

رياضة > الكرة العالمية
الرياضة المغربية في 2019.. نجاحات وإخفاقات

تباينت إنجازات المغرب في مجال الرياضة سنة 2019 بين نجاحات ومشاركات متواضعة في مختلف المسابقات، وأبرز ما ميز هذه السنة المنقضية هو احتكار الرياضات الفردية على رأسها الرياضات القتالية والغولف، لائحة التتويجات التي رفعت العلم المغربي على المنصات، كما أبانت الأندية الوطنية الممارسة في البطولة الاحترافية عن علو كعبها خلال البطولات الإقليمية والقارية.

البداية من أم الألعاب حيث أبان المغرب عن قدرات تنظيمية هائلة عندما استضاف دورة 2019 للألعاب الإفريقية في مدينة الرباط وجعل منها دورة استثنائية على كل المقاييس بشهادة عدد من الفاعلين في هذه الرياضة. وفي هذه الدورة اكتفى المغرب بالمرتبة الخامسة برصيد 109 ميداليات.

أما في بطولة العالم لألعاب القوى الدوحة 2019، فقد بصم المغرب على أداء غير مقنع عندما احتل المركز 31 بميدالية برونزية يتيمة حققها سفيان البقالي في سباق 3000 متر موانع.

وفي البطولة العالمية لرياضة الفول كونطاكت تمكن المغرب من نزع الميدالية الذهبية عن طريق البطل العالمي سفيان مرزاق في وزن أقل من 75 كلغ، ليتوج في نهاية المنافسة كأحسن متبار لرياضة الفول كونتاكت على المستوى العالمي.

وفي رياضة الملاكمة، أحرز المنتخب المغربي ست ميداليات في البطولة العربية التي احتضنت دورتها الثالثة مدينة الخرطوم، ونال المنتخب النسوي أربع ميداليات ذهبية خلال الدوري الدولي للملاكمة بقصر الرياضة بالعاصمة الغابونية (ليبروفيل)، إلى جانب ست ميداليات أخرى أربعة منها ذهبية في دورة الألعاب الإفريقية التي احتضنتها الرباط. أما على الصعيد الفردي فقد تمكن البطل المغربي محمد ربيعي من الفوز بمواجهته العاشرة على التوالي أمام المكسيكي خيسوس غيرولو، في المباراة الاحترافية التي جمعت بينهما بمدينة هال الألمانية.

البطل العالمي زكريا التجارتي رفع الراية المغربية عاليا عندما توج بلقب بطولة العالم للمحترفين للمنظمة العالمية للمواي طاي لوزن أقل من 66 كلغ التي احتضنتها مدينة مراكش، وذلك عندما فاز على الفرنسي من أصول جزائرية مصطفى يوسف.

المنتخب الوطني للتايكواندو أبان بدوره عن مستوى عال في النسخة السابعة للدوري الدولي المفتوح بالفجيرة بالإمارات العربية المتحدة عندما أحرز 7 ميداليات منها ذهبية واحدة، كما تألق في البطولة العربية الحادية عشر للتايكواندو التي نظمتها الجامعة الملكية المغربية للعبة بمدينة العيون.

أما في رياضة الغولف، فقد أشرف المغرب على تنظيم العديد من البطولات من بينها دوري للا عائشة الذي عاد للمغرب بعد غياب دام تسع سنوات، والذي يشكل المحطة الـ 20 في برنامج الدوري الدولي للمحترفين ويتضمن 24 دوريا، وبطولة المغرب للهواة والمحترفين وكأس العرش المنظمين من طرف الجامعة الملكية للعبة وجمعية الحسن الثاني للغولف، وكذا الحضور اللافت للمغرب في البطولات العربية للغولف التي أقيمت بمصر والأردن وقطر.

وعلى صعيد المشاركات، فقد تألق اللاعبون المغاربة في المنافسات الوطنية كما الدولية حيث فاز أمين كراز بالمركز الثاني لبطولة الأردن المفتوحة للغولف، وأيوب لغيراتي الذي حقق إنجازا مهما في منافسات بطولة البحر الأحمر الكلاسيكية الدولية للغولف التى استضافتها ملاعب غولف السخنة بمدينة العين المصرية.

وكان مسك ختام التظاهرات الدولية الكبرى للغولف التي احتضنها المغرب وعرفت نجاحا كبيرا من حيث التنظيم والرقم القياسي للحضور اللافت للأبطال العالميين، تتويج الإسباني خورخي كامبيو بلقب الدورة الـ 46 لجائزة الحسن الثاني للغولف، وإحراز لاعبة الغولف المحترفة الإسبانية نوريا إتوريوس لقب الدورة الـ 25 لكأس صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم.

وعلى المستوى الجماعي، كرس المنتخب المغربي تفوقه على الصعيد الدولي حيث توج بطلا للدوري الدولي البلجكيي للهواة في فئة الذكور، الذي احتضنته مسالك نادي غولف ناكسهيليت بمدينة وانز ببلجيكا، وذلك بعد فوز أيوب السوادي بالمركز الأول وأيوب إد عمر بالمركز الثاني في صنف الرجال فردي.

أما في رياضة كرة القدم، فقد بصم المنتخب الوطني على حصيلة هزيلة إذ اكتفى هذه السنة بالتأهل لنهائيات كأس إفريقيا للأمم التي نظمت في مصر، وخرج بشكل مفاجئ أمام البنين بركلات الترجيح في مباراة كانت كل المعطيات ترجح فوزه فيها.

وعلى صعيد الأندية، كان الوداد البيضاوي قاب قوسين أو أدنى من إحراز لقب كأس عصبة الأبطال للمرة الثانية على التوالي لولا إعلان نادي الترجي التونسي بطلا للنسخة بعد “الفضيحة التحكيمية” التي شهدتها المباراة النهائية.

نادي حسنية أكادير هو الآخر خاض غمار كأس الكونفدرالية الإفريقية إلا أنه ودعها بشكل مؤسف من دور الربع بعد أن قدم أداء مقنعا، وهي نفس المسابقة التي بلغ نادي نهضة بركان المباراة النهائية فيها وخسر أمام الزمالك المصري.

وفي كأس السوبر الإفريقي، أحرز نادي الرجاء البيضاوي اللقب على حساب نادي الترجي التونسي في المباراة التي أجريت في العاصمة القطرية الدوحة.

البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :

المصدر : Medi1tv.com et Medi1