تتويج مغربيين إلى جانب صلاح ضمن جائزة "الإبداع الرياضي" في دبي

الأربعاء 9 يناير 2019 - 20:39

رياضة > رياضات أخرى
تتويج مغربيين إلى جانب صلاح ضمن جائزة "الإبداع الرياضي" في دبي

تم اليوم الأربعاء في دبي تتويج الفائزين بـ "جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي 2018 "في دورتها العاشرة منهم الرياضيان المغربيان فاطمة الزهراء أبو فارس، وعبدالنور الفديني.
 
وهكذا حصلت اللاعبة أبوفارس على الجائزة في فئة "رياضي عربي حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي"، بعد حصولها على الميدالية الذهبية في التايكواندو بدورة الألعاب الأولمبية للشباب- 2018، التي احتضنتها العاصمة الأرجنتينية وهي الميدالية الذهبية الأولى في التايكواندو في كافة المشاركات العربية في الدورات الأولمبية للشباب.
كما نال اللاعب الفديني الجائزة ضمن "فئة أصحاب الهمم" (ذوو الاحتياجات الخاصة)، وذلك لحصوله على المركز الثاني في بطولة العالم السابعة للباراتايكوندو 2017 بلندن.
 
وقد منحت له الجائزة مناصفة مع أحمد مبارك المطيوعي من الإمارات، لفوزه بـ 6 ميداليات ذهبية وفضية في رياضة الدراجات الهوائية خلال مشاركاته في البطولات الدولية.
 
كما تم خلال حفل نظم بالمناسبة وحضره الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، تكريم النجم المصري محمد صلاح الفائز بجائزة "الرياضي العربي المتميز"، وذلك تقديرا لإبداعه الكروي بعد أن قدم موسما "استثنائيا" مع نادي ليفربول سجل فيه 44 هدفا في جميع المسابقات، كما نال لقب هداف الدوري الإنجليزي وأحسن لاعب فيه.
 
وتضمنت لائحة المتوجين بالجائزة أيضا في فئة "رياضي عربي حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي" كل من أحمد أسامة الجندي - مصر، لحصوله على الميدالية الذهبية في الخماسي الحديث بدورة الألعاب الأولمبية للشباب 2018، كما أنه أول لاعب في العالم يتوج بـ 3 ميداليات ذهبية في بطولة العالم للناشئين والشباب وأولمبياد الشباب، ومحمد عايض العسيري- السعودية- لنيله الميدالية الذهبية في الكاراتيه بدورة الألعاب الأولمبية للشباب - 2018، وهو أول رياضي عربي يحقق الميدالية الذهبية في الكاراتيه من تاريخ مشاركات العرب في أولمبياد الشباب.
 
وتم أيضا في نفس الفئة تكريم عمر المرزوقي من الامارات، لفوزه بالميدالية الفضية في الفروسية بمسابقة قفز الحواجز لفئة الفردي بدورة الألعاب الأولمبية للشباب - 2018، وهي أول ميدالية في تاريخ مشاركات الإمارات في دورات الألعاب الأولمبية للشباب. 
 
وبنفس المناسبة، تم كذلك تكريم رياضيين ومسؤولين إداريين ومدربين آخرين من مختلف البلدان العربية في فئات أخرى تضمنتها الجائزة.
 
وشهدت الدورة العاشرة للجائزة ترشيح 353 ملفا بزيادة بلغت 19 بالمائة عن الدورة السابقة التي شهدت مشاركة 297، كما ارتفعت الملفات المقدمة محليا إلى 94 ملفا مقابل 87 ملفا في الدورة السابقة وبنسبة زيادة بلغت 8 بالمائة عن الدورة السابقة، فيما ارتفع عدد الملفات العربية المتقدمة إلى 241 ملفا مقارنة بـ 184 ملفا في الدورة السابقة وبلغت نسبة الزيادة 31 في المائة.

 

البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :

المصدر : مدي1تيفي.كوم و (و.م.ع)